محمد عبودة يكتب: شعاع أمل!
محمد عبودة يكتب: رمضان كريم  «»   سامح إسماعيل يعتذر للطليعة السوري: هدفي الصعود مع المنيا إلى الممتاز  «»   مشرفو «قطاع الكرة» بالمنيا: ثقتنا كبرى في الجهاز الفني.. وله كامل الدعم للصعود إلى الممتاز  «»   طارق السيد لـ«منياوي»: قرار الراحلين عن المنيا لأسباب فنية بحتة.. وهدفي «الممتاز» فقط  «»   «بيها أحلى».. حملة طلاب بإعلام المنيا لإبراز دور المرأة وإعادة دمجها في المجتمع  «»   بالصور: الثانوية الميكانيكية بالمنيا تستضيف التصفيات النهائية لـ«أوائل الطلبة» بشمال الصعيد  «»   الجزء الثاني: في أوّل حديث له عن «موسم الصعود».. طارق السيد يتحدث عن الصفقات الجديدة والباقين والراحلين  «»   في أوّل حديث له عن «موسم الصعود».. طارق السيد: «الممتاز» هدفي الوحيد.. وهذه عوامل نجاحي في المنيا  «»   نائب رئيس نادي المنيا: طارق السيد فرض نفسه بنتائجه.. واقتربنا من التجديد بنسبة 90%  «»   عزاء واجب لوفاة والد مدرب حراس نادي المنيا  «»  
>

محمد عبودة يكتب: شعاع أمل!

  • الكاتب :
  • 16 نوفمبر 2016
  • 0 تعليق

 

محمد عبودة مقالات

اعتاد قلمي أن يسطّر أسبوعيا مقالًا أو خواطر أو ظاهرة اجتماعية قد استشرت في مجتمعنا، ولكن من أين لي بالكلمات، و من أين لي بالعبارات، وقد تجمدت مشاعر وتبلّدت أحاسيس لما أرى وأسمع من كلمات ومفردات تطرق سمعي دائمًا: الغلاء، العناء، المعيشة…

 فما من مكان أذهبُ إليه إلا وتلاحقني هذه الكلمات بما تحمله من نبرات يسيطر عليها حزن ودموع متحجرة في عيون أصحابها، ومازال الظلام الدامس يسيطر على نفسي.

وفي وسط هذه الظلمة ما زال هنا بصيص من النور، شعاع أمل، بأنها الغالية التي ذكرت في كتابه العزيز مرات عديدة، وعلى أرضها الطاهرة سار الأنيباء.

لن يخذلكِ ربي، وستكونين دائمًا أبدًا بلد الأمن والأمان، وستقودين الدنيا بإذنه تعالى.

سأسير على هدي هذا الشعاع نحو النور بالعلم والعمل؛ لتحيا مصر!

اكتب تعليقك ..

الإسم (مطلوب)
بريدك الإلكترونى (مطلوب)
موقعك المفضل (إختيارى)