بالصور: بحضور شديد.. طلاب بجامعة المنيا ينظمون حملة لنبذ التعصب
>

بالصور: بحضور شديد.. طلاب بجامعة المنيا ينظمون حملة لنبذ التعصب

  • الكاتب :
  • 02 مايو 2017
  • 0 تعليق

 

ندوة لا للتعصب بجامعة المنيا منياوي3

تصوير: عبدالحميد جمعة

 

 

تحت شعار “نقدر نبقى واحد”، نظم طلاب بالفرقة الرابعة بشعبة العلاقات العامة والإعلان بقسم الإعلام بكلية الآداب جامعة المنيا ندوة بعنوان “لا للتعصب”، في الثانية عشرة ظهر اليوم الأحد بمركز الفنون والآداب والمؤتمرات بالجامعة، في إطار حملتهم لنبذ صور التعصب في المجتمع ونشر ثقافة الاحترام والتعايش السلمي لتعميق الوحدة الوطنية.

 

تحدّث في الندوة شديد قناوي، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي المنيا، والكاهن فيلوباتير نبيل، والشيخ محمد إبراهيم الدسوقي مدير المكتب التنفيذي بأوقاف المنيا، والدكتورة وفاء ثروت رئيسة قسم الإعلام بكلية آداب المنيا، والدكتور أحمد التلاوي، حكم الراية ومدير مركز الفنون والآداب والمؤتمرات، بمشاركة وتفاعل من أعضاء هيئة التدريس والطلاب بقسم الإعلام.

 

خطوة لنبذ التعصب

 

وتحدّث شديد قناوي عن التعصب الرياضي قائلًا إنه يرجع إلى عدم الإلمام الكافي بالمعاني الحقيقية للتنافس الرياضي، وإلى حب الذات والأنانية التي لا تقبل النقد والاستماع إلى وجهات نظر الآخرين. وقال إن آثار التعصب سلبية، تصيب صاحبها بحالة من التوتر، وهو لا يملك روحًا رياضية تمكّنه من تقبل النتائج مهما كانت حصيلتها، مطالبًا من يتعصب بأن يقدم مصلحة الوطن على مصالحه الشخصية، وقال إن هذه الندوة خطوة لنبذ التعصب.

18217070_1861417107440104_614965031_n

وقال القس فيلوباتير نبيل إن المصريين على قلب رجل واحد، ونحن جميعًا نؤمن بأن إلهنا واحد ويجمعنا وطن واحد، والخلافات والصراعات لن تبني المجتمعات ولن تسهم في رقيها، داعيًا إلى ضرورة نبذ التعصب؛ لأنه يكلف أبناء الوطن جميعًا.

 

وقال الشيخ محمد إبراهيم إن دين الإسلام يدعو إلى العمل والمحبة والصفح وتقبّل الآخر واحترامه، ويدعو إلى رقيّ المجتمعات وتقدّمها، وينبذ أشكال التعصب والعنف والإرهاب. وقال إن التحرر من التعصب يكون بالفهم السليم للتعاليم الدينية، والتعايش السلميّ، وتقبّل الثقافات والأديان، ومقاومة الفتن.

18217617_1177051269072088_2072471465_n

بينما أشادت الدكتورة وفاء ثروت بنجاح طلاب القسم في تنظيم ندوات تمسّ المجتمع ومشكلاته، وتستهدف تقديم الحلول للخروج من مشكلات التعصب وصورته السلبية التي تؤثّر على المجتمعات، وقالت إن قسم الإعلام لا تقتصر خدماته على الجامعة؛ بل يحرص دائمًا على التواصل مع المجتمع وتوجيه سلوكه.

 

وفي ختام الندوة، قلّد الطلاب المنظمون الضيوف المتحدثين ورئيسة القسم أوسمة، والتقطوا الصور التذكارية.

 

شديد قناوي في ندوة لا للتعصب بجامعة المنيا منياوي

ندوة لا للتعصب بجامعة المنيا منياوي6

ندوة لا للتعصب بجامعة المنيا منياوي7

ندوة لا للتعصب بجامعة المنيا منياوي8

ندوة لا للتعصب بجامعة المنيا منياوي11

ندوة لا للتعصب بجامعة المنيا منياوي12

 

اكتب تعليقك ..

الإسم (مطلوب)
بريدك الإلكترونى (مطلوب)
موقعك المفضل (إختيارى)